النصيحة 9 “ نمو الطفل ” – 100 نصيحة للقادمين إلى المانيا


german

النصيحة رقم 9

أخي / أختي المستجد/ة في ألمانيا أطفالكم أمانة برقبتكم ، و رقبة “الدولة الألمانية” .

الدولة في ألمانيا تعتبر الراعي الأول و صاحب السلطة و المسؤلية للإنسان بشكل عام و للأطفال بشكل خاص لذلك لها الحق في مراقبة صحتهم و هندامهم و نموهم الإجتماعي .

الدولة تدفع لكل طفل مبلغ شهري محدد لكي تصرفوه على تغذيتهم و هندامهم و تنميتهم الإجتماعية و ليس لتوفروها لغير ذلك .

المدارس و الروضات و مراكز الرعاية مجبرة حسب القانون بإبلاغكم أولاً و التفسير عن السبب ، ثم إبلاغ السلطات المختصة في حال إلتماسها بنقص في تغذيتهم و هندامهم و سلوكهم في حال عدم التعاون معهم لتفادي النقص و بدوره السلطات المختصة تعرض عليكم المساعدة و في حال عدم الإستجابة أو الإهمال الغير مبرر يخرج الطفل من رعايتكم ، فكونوا أهلاً لأطفالكم .

لا التبريرات و لا البكاء بعد تطبيق قوانيين و قواعد حماية الطفولة تفيدكم ، الأفضل عدم الوصول لتلك المرحلة .

الجدير بالذكر إن إسم ال “Jugendamt” مرتبطة عند البعض بأخذ الأطفال من أهاليهم ، لكن الحقيقة هذه الدائرة تعمل المستحيلات لكي لا يبلغ الأمر هذا الحدّ ، لأن غاية وجودها مصلحة الطفل و من مصلحة الطفل هو الحياة مع أبويه لذلك تراهم يعرضون شتى أنواع المساعدة للأهالي لعدم حصول كارثة إبعاد الطفل من أهله ، لكن إن كان لا بد من الكارثة ، فكارثة أخذ رعاية الطفل بعيداً عن أهله أفضل من كارثة إهماله و ظلمه و تحطيم حاضرهُ و مستقبله .

الجدير بالذكر المبلغ المذكور يعطى لكل طفل بغض النظر عن غنى أو فقر أبويه أو مردود عملهم .

النمو الإجتماعي يعني الأنشطة الرياضية و الفنية و “الطلعات” و غيره .

 

نصيحة من : Muhamed Elhamo

تابع بقية النصائح من هنا :  100 نصيحة للقادمين الجدد إلى المانيا


Like it? Share with your friends!